أبل - ايفون -ايباد-جلبريك
ايبود- عالم ابل- احدث جلبريك


اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	15951.png 
مشاهدات:	50 
الحجم:	27.7 كيلوبايت 
الهوية:	550


نعلم بكل تأكيد أن أخبار الجيلبريك هي أكثر ما يجذب إنتباه زوارنا الأعزاء، في هذا الموضوع ولم ولن نسعى لإثارة أي ضجة
بل هي مجرد إفتراضات قد تكون صائبة وقد تكون خاطئة، ونأمل أن تكون خاطئة بالفعل، لكن علينا أن نواجه الحقائق قبل كل شيء.
خلال متابعتي الحثيثة مؤخراً لكل الأخبار التي تتعلق بالجيلبريك، تبين لي أن الإقبال على الجيلبريك بشكل عام من قبل المستخدمين كان كبير للغاية وبشكل لا يُصدق
ولكن بنفس الوقت ظهرت لي فئة من المستخدمين الذين تخلوا تماماً عن ما يُسمى بالـ ‘‘جيلبريك’’، نعم هذا صحيح! الكثير منهم أصبح يقول أن أضرار الجيلبريك أكثر بكثير من فوائده،
وأن الحاجة إليه أصبحت تقل يوماً بعد يوم.

لا يمكن لأحد أن ينكر بأن شعبية الجيلبريك وفي الآونة الأخيرة إنخفضت بشكل ملحوظ،
وأن حال ووضع الجيلبريك ليس كما كان عليه من قبل، Jeff Benjamin قدم 3 نقاط يوضح فيها سبب تراجع شعبية الجيلبريك، وأرى شخصياً أنها معقولة للغاية:

الناس أصبحت تُحدث لآخر إصدار من iOS دون إهتمام بالجيلبريك
آبل تضيف مزيداً من مميزات أدوات السيديا الشهيرة إلى نظام iOS
مجتمع الجيلبريك أصبح لا ينتج أدوات وتطبيقات تستحق الإستعمال

ما يثير القلق هما النقطة الأولى والثانية، فكثيراً ما نرى الناس يحدثون إلى آخر إصدار من iOS فور أن يتم إطلاقه دون الحصول على تأكيد من مطوري الجيلبريك،
وهذا يعني ببساطة أن الكثير منهم غير مهتم بالجيلبريك وفئة قليلة حدثت عن طريق الخطأ،
أما الثانية فلا أستغرب منها بتاتاً، أدوات السيديا كانت تقدم كثيراً من المميزات التي تجعل بكل تأكيد الآيفون بالجيلبريك يتفوق بعشرات المرات عن الآيفون بدون الجيلبريك،
إذن من الطبيعي أن نرى آبل تضيف تلك المميزات مثل الإشعارات والإتصال الاسلكي بالآيتونز وغيرها الكثير.

لا يمكن أيضاً ان ننسى بأن آبل تعمل على الجانبين،
الأول من خلال إضافة مميزات سواء في iOS 6 أو iOS 7 وإنهاء صلاحيتها في الجيلبريك والسيديا،
والثانية هي إغلاق أي ثغرات قد يحتاجها المطورين والهاكرز في تطوير الجيلبريك،
والدليل على ذلك تعاقد آبل مع أشهر مهندسي الحماية “Kristin Paget”،
تلك الخطوة قد تجعل إنشاء الجيلبريك أصعب بكثير على الهاكرز من قبل.